المدونة

أضرار الشمس على البشرة الجمالية والصحية

 b9211ac09aebd04aa29a144a1b0e79274cf959b2-300717081212

تعتبر البشرة خط الدفاع الأول للجسم ضد أي مؤثرات أو عوامل خارجية، ومنها الشمس، وتعتبر أضرار الشمس على البشرة كثيرة وعميقة سواءً من الناحية الجمالية على الوجه أو من الناحية الصحية. السطور القادمة تعرفكم على الأضرار التي لم تسمعوا ببعضها من قبل الأمر الذي سوف يجعلكم تتجنبون التعرض لأشعة الشمس قدر ما تستطيعون.

أضرار الشمس على الوجه

بما أن منطقة الوجه هي المنطقة الأكثر تعرضاً للشمس مقارنة مع بقية مناطق الجسم، فلهذا الأمر لها حصة الأسد من الشمس ومضارها في حال لم تتم وقاية الوجه من الشمس بشكل جيد، وتتوزع أضرار الشمس على الوجه على الشكل التالي:

  • احمرار الوجه

يعتبر احمرار الوجه ردة فعل طبيعية لبشرة الوجه من التعرض لأشعة الشمس، وبالأخص لذوات البشرة الفاتحة والحساسة، وهو أمرمزعج بالفعل. ولتجنبه يجب التخفيف من التعرض لأشعة الشمس وبالأخص في ساعات الظهيرة (من الساعة 11 صباحاً إلى 3 مساءً) قدر الإمكان مع ضرورة ارتداء القبعات والنظارات الشمسية جنباً إلى جنب مع كريمات الوقاية من الشمس.

  • اسمرار بشرة الوجه من الشمس

يوجد نوعان من الاسمرار عند التعرض لأشعة الشمس، الأول يكون سريع، ويحدث مباشرة بعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية من نوع A وميزته بأنه يزول بعد عدة أيام، أما النوع الثاني فيحدث على فترات طويلة وبشكل بطيئ نتيجة التعرض لموجات الأشعة فوق البنفسجية من النوع B، وهذ النوع من الاسمرار يبدأ متأخراً ويدوم لفترة زمنية اطول، وكلا النوعان يعتبران رد فعل طبيعي للبشرة، ويمكن التقليل منهما عبر تطبيق وصفات تفتيح الوجه أو كريمات التبييض الموثوقة.

  • البقع الداكنة في الوجه:

وهي بقع ذات لون بني تظهر على البشرة نتيجة زيادة تركز الميلانين في هذه المنطقة وتعتبر الشمس أول مسبب لظهور هذه البقع المزعجة، ويمكن تجنب ظهورهاً منذ البداية باستخدام كريمات الوقاية من أشعة الشمس فوق البنفسجية.

  • جفاف بشرة الوجه:

يؤدي التعرض لأشعة الشمس إلى سحب السوائل من البشرة عبر زيادة التعرق وهذا الأمر يؤدي إلى زيادة جفاف البشرة وقد يصل الأمر إلى تشققها. لذا يجب اختيار أفضل مرطب للبشرة في فصل الصيف بشكل مدروس.

  • حروق بشرة الوجه من الشمس: يؤدي التعرض المباشر والمفرط لأشعة الشمس إلى إصابة الطبقة الخارجية للجلد بالحروق، وقد تستمر حتى تشفى لما لا يقل عن 3 أسابيع حتى تعيد البشرة إنتاج  خلايا جديدة.  وفي حال وصول هذه الحروق إلى الطبقات الداخلية والأطراف العصبية فإنها تحتاج وقتاً أكثر حتى تشفى، وكما يمكن أن يصاحبها ظهور حبوب إذا لم يتم استخدام الواقي الشمسي بشكل منتظم.

  • تقشر البشرة:

 تظهرهذه القشورعلى مناطق مختلفة من الجسم، وتكون ذات لون أحمر أو بني، وهي خلايا ميتة تتراكم على سطح الجلد عند قيام البشرة بتجديد خلاياها وتزيد نتيجة التعرض المباشر والمتكرر لأشعة الشمس، ويعتبر الأشخاص ذوو البشرة الفاتحة هم الأكثر تعرضاً لهذه الحالة.

  • ظهور التجاعيد على الوجه:

يعتبر التعرض لأشعة الشمس السبب الرئيس لظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة، لأنّها تؤثر على الألياف الجلدية وكذلك إنتاج الكولاجين، مما يؤدي إلى فقدان البشرة قدرتها على العودة إلى وضعها الطبيعي.

منقول عن بشرتك.كوم

التدوين في جمالك سيدتي, عالم المرأة

ترك تعليق: (0) →

اترك التعليق

You must be logged in to post a comment.