المدونة

هل تحب زوجتك؟

 هل تعرف هوايتها المفضله ولونها المفضل وأمنيتها وطبقها المفضل ؟

اذا كنت تحب زوجتك وانت لا تعرف الاجابه على مثل هذه الاسئله فحبك هذا لا يسعدها . وليست المسألة فيمعرفة لونها المفضل او امانيها ولكن الاهتمام بمشاركتها فكرها وأحاسيسها ، فالزوجة ليست بيتا للاكلوالشرب والنوم بل هي السكن قال تعالى”ومن ايآته ان خلق لكم من انفسكم ازواجا لتسكنوا اليها”

فكيف لك انتعيش في بيت بلا سكن وان تقول هذا سكني وانت لا تعرفه !!

هل زوجك من هؤلاء الرجال..؟

(الرجال كلهم سواء ومتشابهون)،هذه العبارة غالبا ماتطلقها المرأة إذا ماثار رجل على زوجته أو هجرها أوغدر بها مع أخرى، وكذلك في حال بخل الزوج أو الأب ، وعلماء النفس لهم رأي آخر في ذلك إذ أنهميقسمون الرجال إلى أنواع

وفي هذا اللقاء نسلط الضوء على الأنواع السلبية

يقول الدكتور أحمد :

أن هناك أنواعا مختلفة من الرجال ولكل نوع صفات تخصة وتميزه و تجعل كل رجل يختلف عن الآخر

ونستطيع أن نعرف كل نوع من خلال التصرفات وأسلوب التحدث ومن خلال الألفاظ التي يمكن أن يتفوه بهاخاصة فيما يتعلق بعلاقته مع المرأة ، ولكن في الغالب لا يعرف الرجل الصفة التي تنطبق عليه ، ومن الرجال

العصبي

و تتوفر في الزوج (العصبي) مجموعة من الصفات تدل عليه

فالعصبي في الواقع طيب القلب ولكنه سريع الغضب وهو حاد المزاج شديد الإنفعال ويشعر بضرورةالإسراع في الهجوم على الآخرين قبل أن يباغتوه بالهجوم ، ونجده لا يثق بأحد ويركز على نقاشات متصيدة

المتصيد للأخطاء ويطلق عليه الشكاك

وهو ضيق الأفق ولا يتورع في التعليق على أتفهالأخطاء ونجده ثائرا دائما ويلجأ للعنف عند الكلام ورغم أنه يسعى أن يكون اداؤه نموذجيا في كافة الأمور إلا أنه ينزعج من تذكيره باخطائه ، ولذلك فهو يراقب الآخرين بدقة في كل تصرفاتهم

المؤنب الممل

وهو يجيد إشعار الطرف الآخربالذنب بصرف النظر عن الأسبابالحقيقية للأمور، ويجيد أيضا أستخدام النقد لتأكيد آرائه وأحكامه كما إنه يستغل الخطأ ويجسمه حتى يقنعغيره ويسيطر عليه عند ذلك ، وبمعنى آخر هو يمسك بيديه حتى يوقعه في مصيدة الإحساس بالذنب وهو

لاينسى الخطأ ودائما مايذكر الطرف الآخر به ويقدم اللوم وهو ممن يهتم بالأداء ويتناسى الولاء

المتصلب المتشدد

عنيد صاحب إرادة حديدية يتشبث بأفكاره ويفرض رأيه بقسوة وعصبية وتزمت واضح وكل  مايرغب به هو تنفيذمايطلبه بدون نقاش ، وهو يهتم بالنظام والقواعد أكثر من أهتمامه بالناس ويخشى على سلطته إذا ماغيرآراءه ولا يعترف بأخطائه الناجمة عن تفردهوأضاف: هناك

القاضي

الذي ينصب نفسه قاضيا ويوجه الحكم دون أن يعرف التفاصيل إن كانهناك مخطىء أو على صواب ولا يعترف بفشله مطلقا فهو يجيد فن الهروب من المآزق فهو أعلم الناس

بقوانين اللعبة ودائما لديه ضحية على خطأ ، كما يجيد هذا الرجل الاحتفاظ بالسيطرة والجلوس على منصةالقضاء ويلمح للخطأ ويصرح به ، كما أن لديه مهارة في اتهام الآخرين واستعراض هفواتهم

المزواج

وصفه بأنه متزوج من أكثر من أثنين أو تجاربطلاق سابقة وله نظرته الخاصة عن المرأة

ومن الرجال الذين يحيلون حياة من حولهم إلى جحيم

الطاغية

ومن صفاته الأستبداد وهو قاسوديكتاتور عدواني ، يغير ويبدل القواعد واللوائح حسب رغباته ونزواته ويمتلكه نفوذ لا سلطة ويقاومتفويض السلطة للغير، وهو يخشى من فقدان نفوذه وتحكمه في مجريات الأمور ويحلو له دائما أستضعافمن يتعامل معه وسحق إرادته ويقاطع الحديث من منتصفه ويمزق ملاحظات المتحدث ، وإن تم توجيه أي نقدله فإنه يعلن الحرب على الناقد وهو يحب طقوس الولاء

رقيق ويحصي الخدمات

الزوج المحاسب يقول عنه النجار: من صفاته الدقة في كل شيء وهو يحاسب نفسه كما يحاسب الغيرويحصي الخدمات التي يمكن أن تقدم له ويحب أن يتعامل على أساس تبادلية الخدمات ولا ينسى أن يجعلالعلاقة كأنها تاجر وعميل

الحانق

وهو ذلك الذي نجده غير راض عن شيء في حياته ولا عن عملهولا حتى عن الآخرين ونجد أن تصرفاته غير مخطط لها وتنتابه نوبات غضب مفاجئه وجنون مؤقت دونسبب واضح وهو على قدر عال من الحساسية المفرطة وإذا قدمت له رأيا يظن أنك تنتقده هو شخصيا وهوكذلك دائم الأعتقاد بأن مايقوله هو السليم والصحيح وأن من يتعاملون معه ليس لديهم القدرة على أستيعابالأمور

مدعي الفضل

وهو ممن ينسب العمل لنفسه وبصورة فجة متغطرسة وبأنانية ويعتقدأن ذلك حق مكتسب له لأنه هو الذي يقود العمل ويوفر لك كل شيء وهو يتحسس من أي نقد أو أيملاحظة ، ويفتخر بالنجاح ويرغب في عدم مشاركته لأحد فيه ، لذلك نجده متعطشاً للحصول علي ماهو جديدلينسب لنفسه الفضل والفخر

الضابط

فهو عسكري قبل أن يكون زوجا ويستخدم أسلوب الضبط والربط والسمع والطاعة

العمياء ويطغي على حياته أستخدام الأسلوب البوليسي والعسكري في القول والفعل ، لذلك نجده دقيقاً ومنظماًويحول آراءه إلى أوامر

التافه

فإنه يعرض رأيه بطريقة صاخبة وبصوت مرتفع ووقاحة أكثر مناللازم وهو محاط دائما حيث يحبذ الضجيج والغضب ، وهو مزعج بصورة غريبة حيث يكثر من الجدالوالنقاش دون معنى وإذا وجد منك أي خطأ فقد وقعت بين فكي أسد شرس ، ومن صفاته أنه يحب إشعال نار

الفتنة كثيرا ويحلو له إعطاء الحكم والمواعظ ويعرض مساعدته ، بل قد يفرضها عليك ، وعند تحدثهللآخرين يقوم برفع صوته معتقدا ضرورة ذلك حتى يسمعه الآخرون وهو يقول( ينبغي أن أصيح كي أسمعويحدث بأستخدام الصوت العالي لتجاوز الأكاذيب أو الفبركة

الأبله

وهو ذو سلوك سيء جارح للمشاعر ويبتكر من الطقوس مايجبر الطرف الآخرعلى الألتزام بها دون أن يلتزم هو بها ويرى الكثيرون هذا الرجل اخرقاً ومعتوهاً حتى زوجته وفي الغالبهو غير متعلم ويؤمن بالخرافات

السخيف

يرغب في إجراء التعديلات عن طريق النقد اللاذع وأمام الغرباء ويرى نفسه ظريفا وكذلك

خفيف الظل ونجد أفكاره وآراءه تفصيلية تافهة وهو يحب أن يثبت وجوده من خلال النقد والتقليل من شأنالآخرين ولا يحسن التعامل ولا الحوار وأهتماماته بسيطة

المنشغل

هو نوع نجده كثيرا بين الرجال وهو يطلب من الجميع أن لا يزعجوه بطلباتهم المستمرة

فهو منشغل في العمل ويرى أنه يستطيع أداء كل الأعمال وعلى درجة عالية من الدقة، وينغمس في أعمالكان من الممكن أن يؤديها عنه مساعدوه ، ويرى أنه إذا قام بتفويض ناجح للأعمال سوف يكون بلا أهمية فيالعمل وهو عادة لا يخطط للمستقبل بعناية ويشعرك بالإحباط ويعتقد أن من حوله لا يدركون حجم المسؤلياتوالمهام الملقاة على عاتقه ، ولذلك هو كثير الهموم

المهمل

نتعرف عليه من خلال عدم أهتمامه بما يحتاجه الطرف الآخروبما يسببه له من متاعب ولا يقدم يد العون ولا يتدخل ولا يهتم بأي شيء ويتفرج ولا يحرك ساكنا وهودائما لديه اهتماماته الشخصية

الثرثار

فهو مريض بداء الحديث المتواصل ويحكي أمورا لا معنى لهاوليست ذات صلة بما يعرض من أمور ويرغب أن تشاركه زوجته أو من يجلس معه جميع اهتماماتهوخبراته ، والزوجه مفروض عليها سماعه لأنه زوجها وهو يظن أن مايقوله كلام ضروري لما تقوم به من

عمل ويغلب عليه طابع المرح وهو أجتماعي يحب الناس ويوقع نفسه في الحرج كما يوقع زوجته أو مرافقه بسبب ثرثرته

الرجل الصامت

الذي لا يستجيب لما تقوله وهو يرفض أن يطلعك على سر صمته

ويستخدم أيضا ذلك الصمت لخدمة أغراضه وهو يدرس الأمور بصورة أكثر تعمقا ولذلك نجده هادئاً فيردود أفعاله ويندر أن يبدي من الأفعال مايعبر عما يجول بخاطره

الطيبالساذج

وهو جاد في عمله ولكنه طيب القلب يصدق كل مايقال له ولا يعتقد أن الدنيا بها شر أو كذب أو

خيانة ، وهو غير قادر على حسم أي نزاع ويحلل في مسارات لا وجود لها

ويكمل الدكتور النجار:

المتردد المتذبذب

هو شخصية ضعيفة الرأي يتراجع عن كلمته بسبب عدم الإحساس بالأمان ، ولذلك نجد هذاالنوع من الرجال يخاف من أتخاذ قرار أويخشى نتائج أتخاذه ولذلك هو لا يثق بنفسه ويحس بالنقص وأنهناك عيبا في سلوكه أو أسلوبه ، ونجده غير متأكد من أي شيء وسريع التأثر بكلام الآخرينمحتار ومتردد

المسترخي

وهو من يؤجل الأعمال فربماتختفي المشكلات مع الوقت وهو محتار ومتردد وإذا أخطأ يشعر بأنه في حالة أنعدام وزن وعدم الأمانويصاب بالإحباط والأكتئاب التام ، وهو يتوقع من الآخرين القيام بأدوراه وحل مشكلاته ولا يفهم قانونالأولويات ولا يصلح مافسد ولا يرمم ماانكسر ولا يشتري الضروري ولا يتخذ قرارا نافذا ويهرب منالواجبات الأسرية

النمطي

وهو يطلب إتقان الأشياء التافهة وهو ضيق الخلقويراعي ويدقق جدا في الأشياء التي لا يراها أحد ويفتقد إلى الخيال ولا يملك فهما علميا دقيقا ولا يفكر فيالتطوير

البارد

غير أجتماعي ولا يهتم بتبادل الأفكار مع الغيرويشبه جبل الجليد وهو لا يظهر مشاعره وكتوم يستخدم الصمت عند المناقشة والرد ولا يرغب في أنيزعجه أحد

الروتيني

الذي يطبق القواعد واللوائح الخاصة به ويقاوم التغيير ويضع أمامه العقباتوالعراقيل ويتجنب المسؤولية ولا يقوم بأية مبادرة كانت وهو جامد يعتمد على التعليمات و ضعيف الثقةبالنفس

الموسوس

فهو ذلك المعقد المتجهم دائما وصوته تجده عاليا وهو لا يتمتع بالمرونةفي حل المواقف والأزمات وهو كثير الشكوك وإنفعالاته غير متوازنة ويخاف ويتوهم المرض ودائمامايتوقع الشر

الكذاب

وهو كثير الخطأ وكثير التبرير، ويرجع فيوعوده ويحنث إتفاقه ولا ينوي أن يفي بما وعد ابداً ولا يكف عن ألقاء اللوم على الطرف الآخر ويحلو لهسحب البساط من تحت قدمك وإحراجك ولا يتعلم من أخطائه

النقال

وهو ينقل مايدور داخلبيته للخارج ويلقي اللوم على الآخرين في كل مايحصل ويحرص على تلميع صورته ويقحم ويشرك أشخاصاًغرباء في مشكلات عائلية وينكر بسهولة مافعله ويعرف أنه سلبي

وعند سؤال الدكتور عن أسباب التحدث عن الأنماط التي تتسم بالسلبية أو الجمود فقط قال:الأسوياء عادة ما يكونون طبيعيين في تصرفاتهم مع من حولهم ولا يثيرون الكثير من المشاكل ونجد بهمالكثير من الصفات التي تجعلهم محبوبين ولذلك تأتي شكاوى الناس والزوجات من الأنماط التي ذكرتها .

التدوين في عالم الرجال, قضايا إجتماعية

ترك تعليق: (0) →

اترك التعليق

You must be logged in to post a comment.