المدونة

الأرشيف ل 'أحدث الأخبار'

الغفوات المتكررة ترتبط بالخرف

الغفوات المتكررة ترتبط بالخرف

 

 

أظهرت دراسة أجراها باحثون فرنسيون أن أخذ غفوات متكررة خلال النهار والنوم لوقت طويل أثناء الليل يمكن أن يشكلا علامتي تحذير مبكرتين للخرف، أو حتى يساهما في ظهور المرض.

وتوصل الباحثون إلى وجود رابط بين النوم المفرط ومشكلات التفكير لدى المسنين، وعادة ما يأخذ العديد من الأشخاص من كبار السن غفوات قصيرة لأنهم يحتاجون الى إراحة أجسامهم من التعب، غير أن الدراسة الفرنسية، التي شملت 5000 شخص تزيد أعمارهم على الخامسة والستين .

المصدر : موقع ياساتر

التدوين في أحدث الأخبار, قضايا إجتماعية

Leave a Comment () →

التأمل يفيد في علاج ضغط الدم

التأمل يفيد في علاج ضغط الدم
 

Health News

 

أشارت دراسة علمية جديدة أجرتها الرابطة الألمانية لأطباء الأمراض الباطنية بمدينة فيسبادن إلى أن التأمل المصحوب بأساليب التنفس الصحيحة يمكن أن يكون له تأثير إيجابي على ضغط الدم المنخفض والمرتفع.

 

وفي هذا السياق أعرب لوتس هيرتل وهو أخصائي نفساني بالرابطة الألمانية لسلامة الصحة بمدينة ديسلدورف عن اقتناعه بالآثار الإيجابية للتأمل. ويقول هيرتل : إننا نرى قيمة إضافية كبيرة في التأمل بشكل يفوق التدليك أو مجموعة وصفات سلامة الصحة، وعند التأمل تصبح نشطا بعكس معظم التطبيقات الأخرى لسلامة الصحة، كما تكون النتائج أكثر استمرارية.

 

من ناحيته يقول جيرهارد تايمير، من الجمعية الألمانية للطب البديل في هانوفر، إن التأمل يعني حرفيا اتخاذ خطوات وتكييف النفس وفقا للظروف والأوضاع الواقعية.

 

والأشخاص الذين يبحثون عن وسيلة شخصية مناسبة للتأمل يجب أن يسألوا أنفسهم ما هو أفضل شيء يحبون القيام به، والتأمل الذهني والصوتي يعملان عن طريق استخدام الصوت والكلام، أما الأشخاص الذين يحبون الحركة يمكنهم تجربة “الكيجونج”، وهو فن صيني للعلاج وتحسين الصحة يمزج بين ضبط التنفس والحركة والتأمل إلى جانب أساليب معينة من اليوغا.

 

 وتوضح أنكي ريبتجي من الرابطة الألمانية لمعلمي اليوغا بمدينة جوتنجن أن اليوغا ليست معنية فقط بتحريك الجسم، ولكنها أيضا شكل للتعرف على الذات يحدث تكاملا بين التنفس والوعي الجسدي، وهي مناسبة لكل شخص.

 

كما توضح أنه في اليوغا نقوم بتدريب الحالة البدنية استعدادا للتأمل من خلال الجلوس الساكن والذي يعد وضعا من أوضاع الجسد لممارسة اليوغا، مضيفة إن التأمل هو التحرر بينما تعد اليوغا طريقة لاستكشاف الذات وفي النهاية جعل الأمور تسير.

المصدر : sawa

 

التدوين في أحدث الأخبار, قضايا إجتماعية

Leave a Comment () →

برمجة روبوت قادر على الوقوع بحب البشر

برمجة روبوت قادر على الوقوع بحب البشر

robotLove

برمجة روبوت قادر على الوقوع بحب البشر

قبل 10 اشهر، تمكن الباحثون في معهد توشيبا اكيمو من برمجة كينجي، الجيل الثالث من الروبوتات، لمحاكاة بعض العواطف البشرية، وفي ذلك الوقت اكد هؤلاء الباحثون ان كينجي قادر على ان يقع في الحب، الا انهم يخشون الان  من ان تأخذ هذه البرمجة منحى اسوأ، وفق ما ننقله لكم من العالمية (www.alamiya.org) عن موقع تكنولوجي زون.

وفي هذا السياق قال الدكتور اكيتو تكاهاشي، الباحث الرئيسي في المشروع ان الهدف من وراء برمجة كينجي هو ادخال بعض الروح البشرية في ما يسمى بالالة.

واوضح الموقع ان كينجي كان جزءا من عدة تجارب تنطوي على تحميل العديد من الروبوتات ببرامج مصممة خصيصا للسماح لها بالرد عاطفيا على المؤثرات الخارجية، واللافت ان كينجي تمكن من التعبير عن الحب من خلال احتضان دمية لساعات، وعندها اعلن الباحثون ان التجربة كانت ناجحة، الا انهم لم يفكروا بالاثار المترتبة على المدى البعيد اذ ان حب كينجي للدمية او حتى لاي شخص قريب كان قويا لدرجة ان الدكتور تكاهاشي وفريقه خافوا من ان يعرضوا هذا الروبوت امام الغرباء.

فالمشكلة بدأت عندما كانت متدربة شابة تقضي عدة ساعات يوميا مع كينجي وتحمله ببرامج جديدة، وعندما حان الوقت للمغادرة , رفض كينجي السماح لها بالخروج واستخدم جسمه الميكانيكي الضخم لمنعها من الخروج وكان يعانقها باستمرار، عندها اتصلت المتدربة باثنين من كبار الموظفين الذين حضرا الى المكان وتمكنت بعدها من الفرار.

واعترف الدكتور تكاهاشي ان دوافع كينجي ليست عقلانية وبالرغم من ذلك فقد اعرب عن ثقته التامة باننا سنصل في يوم من الايام الى ان نحب ونكون محبوبين من قبل الروبوتات

التدوين في أحدث الأخبار, قضايا إجتماعية

Leave a Comment () →
صفحة 3 من 3 123