المدونة

وسوم التدوينات 'تقنيات تعديل السلوك – سمات الاطفال الذين يحتاجون تعديل سلوك'

تقنيات تعديل السلوك

تقنيات تعديل السلوك
 

تعريف: السلوك هو النشاط الذي يعبر عنه الفرد من خلال علاقاته بمن حوله والسلوك له قواعد طبيعيه وماديه مبرمجه طبقا للخريطة الوراثيه المرسومه لكل فرد وفقا للترتيب الوراثي البيولوجي وصولا الى هندسة الجينات .وتشير الدرسات الطبيه الى علاقه بين الخلل الدماغي والاضطراب السلوكي مثل الاضطربات السلوكيه الشديده كالانطواء وكثرة الحركه ولكن لا يمكننا القول بشكل ثابت ان الاضطرابات السلوكيه سببها خلل دماغي 

وتشير بعض الدراسات ان سوء التغذيه قد يؤدي الى اضطرابات سلوكيه وكذلك توجد عوامل نفسيه تعود الى الاسره او الاصدقاء والبيئه والمشاكل الاجتماعيه مثل الفراق او الطلاق او مشاكل داخل الاسره والاهمال والضرب والاحباطات المتراكمه منها البيئيه والصحيه والاقتصاديه والاجتماعيه

 

خلف كل سلوك دافع فنحن لا نقوم بشىء الا اذا كان هناك شيء يحركنا للفعل ونتوقع ان نحصل من خلال هذا السلوك على نتيجة بما يعني ان السلوك يخدم وظيفة. وقد يخدم سلوك واحد عدة وظائف.

فمثلا:

اشباع الجوع – دافع0وهناك نتيجة متوقعه من أن الاكل سيشبع الجوع .لقاء الاصدقاء -دافع- الشعور بالملل نتيجة متوقعه – أن يبدد الاصدقاء المللان أي سلوك سيؤدي بالنتيجة الى حاجه لدينا.فمثلا اذا ذهبت في رحله وقضيت وقتا ممتعا , فكلما شعرت بالحاجه لقضاء وقتا ممتعا سأحاول الذهاب برحله وفي حال كانت الرحله الاولى غير ممتعه لا أحاول الذهاب بها مره أخرى .

 

نستخلص مما تقدم أن كل سلوك يخدم على الأقل وظيفه وأن عدة سلوكيات تخدم عدة وظائف واذا لم يحقق السلوك الوظيفه المستهدفه فانه سيختفي تدريجيا

وضعت هذه المقدمه لنبين كيف يمكن ان تقوم بتغيير سلوك ما وكيف يمكن لتغيير هذا السلوك أن نجد البديل له

 

ان ما يحدث للطفل حين تضطرب عملية تطوره ونموه قد يكون مرده الى الأسباب التي سنذكرها والتي تصيب الطفل بالقصور وتظهر هذه الملامح على الشكل التالي

 

**العدوانيه والتخريب – التهديدالمشاجره– الصراخ – نوبات غضب – عدم الطاعه – عدم الاحترام – ( تشير بعض الاحصائيات أن هذه السلوكيات موجوده عند الذكور أكثر من الاناث (

 كثرة الحركه تشمل الحركهالزائده عدم الاسقرار والتحرك الدائم سرعة التصرف لالهاء الآخرين.

** المشاكل الشخصيه والتي تشمل القلق والشعور بالنقص والانطواء والانفراد

** القلق والشعور بالنقص : تجنب المنافسه والكلام بصوت منخفض

** الانزواء والانعزال : عدم المشاركه في الألعاب الجماعيه والمزاجيه في التصرف.

** هناك مجموعه من السلوكيات مثل أحلام اليقظه وعدم القدره على التركيز واشعال النار واللعب بالنار والعناد والرغبه في تعذيب الحيوانات والميل الى أذية الذات مثل ضرب الرأس أو نقر العين أو شد الشعر- تقبيل الغير السرقه الكذب الضحك دون أسباب.

 

 

وعندما نتحدث عن السرقه مثلا يجب أن يكون الطفل قد اكتسب مفهوم الصح والخطأ أو مفهوم الشر والخير وفي هذه الحاله لا يستطيع الطفل أن يصل الى معرفة هذا المفهوم قبل بلوغه سن 6 سنوات عقليا.

 

ان شخصية الطفل وعدم قدرته على تحليل الامور في مراحل متعدده من حياته لا سيما في الأمور الأخلاقيه خاصة اذا لم نوضح له الأمور بغض النظر عن الثواب والعقاب فقبل سن 6 سنوات على الطفل أن لا يسرق لئلا يتعرض للضرب لأن السرقه عمل معيب وتبقى عملية السرقه أو الكذب ماثله أمامه ما دام لا يوجد عقاب وقد أمنت له الحمايه لما يرى العدوانيه في نظر بعض الأهل نظرة افتخار خاصة عند الأولاد الذكور كما نرى أن بعض الأهل يشجعون أولادهم على التفوه بكلمات غير مألوفه ولنعطي مثال للتوضيح :

كسر طفل 15 فنجان ليسرق قطعة حلوىكسر طفل آخر فنجانا واحدا ليسرق قطعة حلوىفي هذه الحاله ينطلق الحكم من حجم المكسور بالنسبة للأطفال تحت 6 سنوات وليس الحكم على الدافع الذي أدى الى الكسر

 

ننطلق مما تقدم لتحديد أنواع السلوكيات بشكل أدق:

السلوك الزائد : ما يقوم به الطفل بشكل متكرر وفي أي وقتالسلوك الناقص : الانعزال- الانطواء- عدم الاختلاط- عدم تنفيذ الأمرالسلوك العادي : وهو السلوك الاعتيادي

جمع البيانات المتعلقة بالسلوك و وضعها على شكل فقرات

 

اولا: تحديد نوع السلوك ثانيا:تصنيف السلوك المستهدف وتعديله ثالثا:احصاء عدد مرات حصوله رابعا:قياس الوقت الذي يستغرقه السلوك (اذا كان السلوك أكثر من مره في النهار علينا اختيار وقت للقياس . الوحده الزمنيه دقيقه/ ساعه/ يوم والمقصود بالوحده الزمنيه تقسيم الساعه الى 6 فترات كل فترة عشرة دقائق لنرى اذا كان السلوك يحدث كل وحده زمنيه.خامسا:التدخل برسم الأهداف و تحديد طبيعة الأهداف

 

على المعلم أن يقرر مسبقا طريقة التدخل والاختيار .نستطيع على سبيل المثال أن نطلب من الطفل الوقوف جانب الكرسي لثواني وعندما يتجاوب تقدم له مكافئه وتدريجيا نطلب منه الجلوس لثواني أيضا ونعطي مكافئه وهكذا دواليك .ولكن قبل البدء في التعديل يجب علينا دراسة الموقف وتحديد المشكله وجمع البيانات وتحديد السلوك واجراء المراقبه.

 

أثناء عملية تعديل السلوك واختيار الحوافز يجب أن نقوم بتسجيل تكرار حصول السلوك ومدة استغراقه وتسجيل نوع وكمية وعدد المرات التي قمت بها بالمكافئه

 

ومن الأفضل رسم بيان بذلك ليسهل الاطلاع والمراقبه ويجب الانتباه الى عدم اعطاء المكافئه قبل أن ينجز الطفل المطلوب منه وان اشترط الطفل تقديم المكافئه قبل انجازه للمطلوب منه حتى لا يعتبر الأمر رشوه قد يستغلها الطفل وتصبح سلوك عنده ويجب في مراحل لاحقه أن لا يتوقع الطفل مكافئه عن كل الأعمال التي ينجزها حتى أيضا لا تتحول الى عاده يجب تخفيف عدد أو قيمة المكافئات مع زيادة طلب المهمات من الطفل والتباعد في اعطائها.

برنامج الأيدي الصغيرة لتطوير المهارات

التدوين في اعاقة ذهنية, قضايا الاعاقة

Leave a Comment (0) →