من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

اعرف نفسك …

كتب : هاني الشوبكي

حقيقة الإنسان الروح أعلاها رقيا و النفس أسماها خلقا .. و الجسد أدناها منزلة .. الروح من الله و إلى الله .. لم و لن تدنس إلا بما ارتكبته النفس من ذنوب و قام الجسد بتوثيقه بالفعل و تصويره بالأدلة …

الروح : مقياس للألم و الوجع و ترمومتر للسعادة .. هي السموات السبع بداخلنا التي نعرج إليها كل ليلة .. ففي السماء الأولى التوحيد و الثانية الإيمان و الثالثة اليقين و الرابعة صلاة الراهبين و الخامسة محراب الزاهدين و السادسة خشوع و خضوع و السابعة روضة الطفولة .. الروح : طيور مهاجرة تهاجر من دناءة الدنيا إلى الجنة العليا .. ثم تعود إلى أعشاش النفس تغرد فوق أغصان الحياة قد تغرد كالبلابل عندما تصبح طاهرة عذراء و قد تصدح كالغربان عندما تدنسها النفس العاهرة ..

الروح : هي الإنسانية التي ينبثق منها جميع المشاعر الراقية كالأمومة و الأبوة و الصداقة و الحب كالحنين و الاشتياق : هي كل ما يختلج الصدور من حزن و ألم و فرح و سعادة .. الروح : صندوق التنبؤات في أرشيف ذاكرة اللاوعي .. هي ملجأ الإنسان الحقيقي و عزلته عن العالم المادي …

الروح هي الحياة … الكاملة بداخلنا و خارجنا النفس : ما بين الإيمان و الإلحاد ما بين الفجور و التقوى ما بين الإرادة و الاستسلام ما بين الرغبة و كبح جماحها ما بين النزوة و النزاهة .. النفس هي منبع البشرية و مستودع الورود و الأشواك ما بين الفضيلة و الرذيلة .. ما بين الخير و الشر ..

النفس هي الضمير الحي الميت .. هي ساعة الوقت لتنظيم العادات و السلوكيات الحسنة منها و السيئة … النفس هي مضغة القلب ما بين الإصلاح و الفساد … النفس صديق السلامة و رفيق الندامة ..

النفس كأب ضال و ابن عاق كـ رضيع لا يكف عن البكاء حتى يشبع جوعه من نهود الشهوات .. فإن استطعت أن تعرف نفسك جيدا فاعلم انك تستطيع معرفة الحياة و قيمة الدنيا بكل ما وجد فيها من مادة ..

النفس هي الدنيا قد تكون في يدك و قد تكون في يديها … الجسد : ما بين الحر و العبد ما بين الفارس و الأسير ما بين النبيل و الحقير الجسد خادم يطيع أمر سيده ينحدر من سلالة مادية بحتة .. هو طفل مدلل للنفس يفعل ما يؤمر كأصم و أبكم و أعمى …

الجسد كابن قد يتربى في محراب القداسة أو محراب الدناسة الجسد : مجرد إمعة تابع للنفس .. قد تأخذه لجنة الخلد أو جحيم النار … الجسد موقد نار قد يشتعل عند إشعال الشهوات و قد يخمد عند تلاوة العبادات …

الجسد هو آدم و قابيل و حواء و نسلها من النساء .. الجسد قلم بين يديك قد تطيعه أو يطيعك في سرد أقاصيص الروح النقية أو ملذات النفس في مملكة الشياطين … الروح و النفس و الجسد .. ثلاثة رابعهما أنت …

ارتقي بروحك و اسمو بنفسك و طهر جسدك بماء التقوى … تكون فعلا إنسان حقيقي بمعنى الكلمة 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله