من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم
Breaking News

سلسله يوميات زوج مطحون الحلقة الاولى….بقلم الاعلامية /شرين جاد

 

شرين جاد

كتبت الاعلامية والصحفية /شرين جاد

مدير مكتب الجيزة

نتكلم أولاً عن نبذة قصيرة عن حياتهما في ظل التقدم التكنولوجي:

هو يعمل عمل شاق ومتعب جدا ويحب زوجته بالرغم من المعاملة التي يراها منها ، معاملة ليست بالجيدة .. كلامها حاد .. عصبية .. إلخ ، مش كده وبس .. لا .. ده كمان نشف من كتر أكل بره .. والنواشف ..

بس يعمل ايه بقى بيحبها، وكمان ايه بقى .. بصوا هحكيلكوا عن شقتهم .. الشقة أوضتين وصالة ومطبخ وحمام .. شقة عرايس لسه مبتدئين .. المشكلة إني طول عمري بسمع إن أوضة للزوج والزوجة والأوضة التانية للأولاد لما ربنا يرزقهم بأولاد … لكن هناك العجب ..

وعلى رأي الشاعر : عجبُ عجاب ولو ترى عيناك تخيلوا بقى هيه في أوضة وهوه في أوضة وكل واحد ليه كمبيوتر ووصلة دي إس إل وتلاجة صغيرة في كل أوضة وتليفون خاص بكل واحد …

يعني كل واحد ليه رقم تليفون مش تليفون واحد ووصلتين .. طبعاً مستغربين … لكن ده يدوب بداية الكلام ..

لسه فيه كتيير من الغرائب والعجائب … هحكيلكوا على يوم من أيام الزوجين .. حتى هوه مش يوم .. ده يدوب ساعتين بالليل …

هوه كان راجع من الشغل متأخر وتعبان مووت … لكن مش بيقدر غير إنه يشوف حبيبته ويقعد معاها شوية مهما كان تعبان .. المهم بقى ندخل في الموضوع

الزوج :

دخل أوضتها بالراحة .. لقاها نايمة .. محبش يزعجها .. ميل عليها بشويش وباس على دماغها .. هيه صحيت من النوم .. اخبارك ايه يا روحي ؟

الزوجة :

روحك ايه بس .. صحيتني من النوم .. حرام عليك عندي شغل الصبح بدري ..

الزوج :

معلش يا حياتي .. مقصدش … بس انتي عارفة إني مقدرش أنام غير لما أشوفك .. الزوجة :

طيب خلاص سيبني أنام بقى ..

الزوج :

حاضر يا روحي .. طيب ممكن تدخلي شوية يا حبيبتي علشان أنام جنبك ..

الزوجة :

انتا عارف إني مش بحب حد ينام جنبي ومش بحب أي نفس في أوضتي .. واحنا متفقين على كده من قبل الجواز ..

الزوج :

صح يا روحي انا عارف إننا متفقين .. لكن يا حبيبتي لما ننام جنب بعض حتى لو كل واحد ضهره للتاني ..برده ده بيزود الأُلفة والمحبة والمودة ما بينا ..

الزوجة :

اسمع بقى .. لو سمحت سيبني أنام وروح أوضتك علشان عندي شغل بدري الساعة 9 … بلى مودة .. بلى أُلفة .. ايه الكلام بتاعك ده .

الزوج :

يا حبيبتي انا بصحى قبلك وبرجع من الشغل بعدك وبكون ميت من التعب .. بس مش بقدر مش أشوفك .. إنتي حياتي يا روحي قلبي ..

الزوجة :

يووووو .. لو سمحت سيبني أنام وسيبك من كلام المراهقيين ده .. وإكبر شوية بقى .. الزوج :

يا حبيبتي .. كلام مراهقيين ايه بس !! … هوه انتى مش مراتي ولا ايه .. مش بقولك اللي جوايا ..

الزوجة :

هوه انا علشان مراتك هتصحيني من النوم علشان سيادتك مش بتعرف تنام إلا لما تشوفني .. روح نام بقى

الزوج :

حاضر يا روحي .. نوم الهنا .. وذهب الزوج مكسور الجناح .. بعد أن صدته زوجته .. ووقتها أصبحت

الزوجةتتقلب يمين وشمال على سريرها .. لكن ليس من الندم على ما فعلته مع زوجها ..

الزوجة :

يوووو ..أوووففففف .. الله يقطعك صحيتني من النوم ومش عارفة أنام تاني .. لما أأقوم شوية أدخل النت مادام البعيد ده طير النوم من عيني … وفي نفس الوقت الزوج :

انا هدخل النت أتكلم مع أي حد بدل ما حبيبة قلبي مش معبراني .. ومش عايزة تسمعلي ..

الزوجة :

يووو .. هوه انتا على النت يا منيل ..

الزوج :

بكل لهفة وشوق .. اخبارك ايه يا روحي ؟

الزوجة :

بكل نرفزة وعصبية .. انا كويسة .. الحمد لله

الزوج :

مش نمتي ليه يا حياتي ؟

الزوجة :

ماهو حضرتك صحيتني ومش عارفة أنام تاني ..

الزوج :

يقطعني .. مقصدش ..

الزوجة :

هههه .. انا لسه قايلاها ..

الزوج :

مادام مش جايلك نوم .. ما تيجي نقعد شوية في الصالة نتفرج على التليفزيون .. نتكلم مع بعض ..

الزوجة :

ايه اللي فرق يعني .. ما نتكلم هنا على الماسينجر

الزوج :

يا روحي ازاى بس ايه اللي فرق ، فرق كبير طبعا .. كفاية يا روحي تبقى جنبي .. نتكلم مع بعض .. نهزر ما بعض .. كمان عايز أخد رأيك في كذا موضوع .. انتي عارفة انا مش بخبي عنك أي حاجة

الزوجة :

انا مش فايقة إنك تاخد رأيي في أي موضوع .. ولو عايز رأيي في أي حاجة .. ابعتلي الموضوع على إيميلي ..

الزوج :

يا حبيبتي مش ينفع .. دول كذا موضوع .. كمان علشان نتناقش مع بعض ..

الزوجة :

انا بقولك مش فايقة دلوقتى لأي موضوع ..

الزوج :

خلاص يا روحي .. بلاش نتكلم في مواضيع .. تعالي نقعد مع بعض ومش هكلمك في أي موضوع .. الزوجة : مادام مش هنتكلم في أي موضوع .. عايز مني ايه بقى .. حدد هنتكلم في ايه ..

الزوج :

مش هنتكلم في أي موضوع .. كفاية يا روحي أأقعد جنبك .. تعالي نعمل عشا مع بعض وناكل .. أوكي ؟

الزوجة :

لا انا مش هعمل أي حاجة .. انا مش قادرة ..

الزوج :

خلاص يا روحي .. تعالي اقعدي معايا في المطبخ وانا هعمل العشا وناكل مع بعض ..

الزوجة :

يووو .(وقالت في سرها انتا مقرف أوووي وطلباتك كترت .. زهقتني بقى ..) … خلاص جايه وتقابلا في الصالة .. يتبع ….

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد